حلم الأحلام

من يحبك لا يتملكك ولا يضع القيود في يديك ويراقب حركاتك وهمساتك ….ويقتل طموحك وتطلعاتك من يحبك يحبك لذاتك كما أنت وكيف تريد ويساعدك لتتقدم وتنجح وتحب فإن لم يفعل فهو شخص نرجسي يحب نفسه وذاته ولا يحبك بالصدفة البحت قابلت هذه الكلمات على الفيس بوك الأمر الذى دفعنى للتعرف على صاحبها،الذى بدوره فاجأنى برقته وعذوبته على الرغم من أننا لسنا أصدقاء،لاأدرى لماذا شعرت معة بالألفة والطمأنينة،لاأدرى لماذا وضعت إسمه على جوجل وإذا بى أمام قامة عربية رائعة،عدت إليه ثانية مستفسرة ،فأكد لى أنه هو………. وهنا كانت الصدمة ،فى البداية بُهرت بكلمات لاتخرج إلا من قلب عاشق رومانسى يجيد فن التعامل مع الأخر (بحب ،)ذلك المعنى أو الهدف الذى أنادى به دائما وأجاهد من أجله الحب والعطاء ،وأشياء ربما إندثرت فى زحمة الحياة التى نعيشها هذه الأيام تحدثنا سويا لبعض الوقت وبُهرت مرة ثانية لتواضعه وعفويته،ثم إفترقنا على وعد بلقاء،وهنا وبفضول عفوى بدأت أتعَرَّف على عائلته بأكملها من خلال الصور المفتوحة على صفحته الخاصة فإذا بى أمام أب حنون لأبناء بالتأكيد يفخرون بإنتمائهم لهذا الأب الرائع،رأيت صور عائلية تكشف عن هوية صاحبها البسيطة الذى رغم مكانته وموقعه إلا إنه فى النهاية أب بكل ماتعنيه الكلمة من معني،بالتأكيد إذا صادفته فى أى مكان لن يتبادر إلى ذهنى مطلقاً أن رب هذه العائلة هو ذلك العربى الرفيع المقام. ونعود إلى كلماته عن الحب فعلا هو بالتأكيد يدرك تماما معنى مايكتب ،فعلا هو يعى تماما معنى حروفه ،حقيقة لم أنم طوال الليل فعلِىْ الهامة والمقام بالتأكيد إختصر كل المفردات والأحاسيس بكلمات بسيطة جدا كى يوضح لنا أن الحب حرية في كل شىء،لقد أتت كلماته فى وقتها فبالتأكيد لدى المتأهبين للإحتفال بعيد الحب أو يوم الحب كما يحلو للبعض تسميته ،بعد سويعات قليلة أن يراجعوا مفاهيمهم عن الحب إعزائى فى كل مكان الحب الحلال أسمى شىء في الوجود،الحب ليس له علاقة بمعامل الإختبارات فعلا ليتنا نعي جميعا أن الحب يخترق قلوبنا فجأة دون سابق إنذار لننعم به سوياً بعيدا عن الرغبة الدامية فى امتلاك الأخر والحط من أدميته.الحب الحلال يُطيل العمر يساعد على التألق ومواجهة كافة الصعاب ،فقط علينا ألانبحث عنه لإنه حتما سيأتى، وقتها فقط سندرك أننا نحلق فى عالم يخلو تماما من الأنا ،وقتها علينا أن نحافظ عليه حتى لانفقد مذاق حلم العمر أو بمعنى أدق حلم الأحلام

بقلم هالة برعى

هالة برعى

من يحبك لا يتملكك ولا يضع القيود في يديك ويراقب حركاتك وهمساتك ....ويقتل طموحك وتطلعاتك من يحبك يحبك لذاتك كما أنت وكيف تريد ويساعدك لتتقدم وتنجح وتحب فإن لم يفعل فهو شخص نرجسي يحب نفسه وذاته ولا يحبك بالصدفة البحت قابلت هذه الكلمات على الفيس بوك الأمر الذى دفعنى للتعرف على صاحبها،الذى بدوره فاجأنى برقته وعذوبته على الرغم من أننا لسنا أصدقاء،لاأدرى لماذا شعرت معة بالألفة والطمأنينة،لاأدرى لماذا وضعت إسمه على جوجل وإذا بى أمام قامة عربية رائعة،عدت إليه ثانية مستفسرة ،فأكد لى أنه هو………. وهنا كانت الصدمة ،فى البداية بُهرت بكلمات لاتخرج إلا من قلب عاشق رومانسى يجيد فن…

عناصر المراجعه :

0%

تقييم المستخدمون: 3.85 ( 1 أصوات)
0

عن imeky

ناشر ومدرب تسويق الكترونى مهتم بأنتاج برامج تعليم اللغات والكتب الورقية وكتب PDF وكتب الاطفال وحملات تسويق المنتجات

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*