دور المشروعات الصغرى في مواجهة مشكلة البطالة

 

ورقة بحثية بعنوان )) دور المشروعات الصغرى في مواجهة مشكلة البطالة((

اعداد …آية المياسي ….أمل مبروك

 

 

مقدمة البحث

لاشك أن المشاريع الصغيرة تُسهِم في التخفيف من معدلات البطالة في صفوف الشباب ودعم اقتصاد البلدان، وتساهم في خلق فرص عمل لكثير من الذين لا تستطيع الوظائف الحكومية و غير الحكومية أن تستوعبهم، خصوصا في ظل إغراق سوق العمل بآلاف الخريجين سنوياً من مختلف التخصصات ينتظرون دورهم في طابور طويل إلى أن تتهيأ لهم فرصة أصبحت نادرة القدوم حيث تمثل المشروعات الصغيرة إحدى القطاعات الاقتصادية التي تستحوذ على اهتمام كبير من قبل دول العالم كافة والمنظمات والهيئات الدولية والإقليمية، والباحثين في ظل التغيرات والتحولات الاقتصادية العالمية، وذلك بسبب دورها المحوري في الإنتاج والتشغيل وإدرار الدخل والابتكار والتقدم التكنولوجي علاوة على دورها في تحقيق الاهداف الاقتصادية والاجتماعية لجميع الدول،لذلك

لَلَمَشٍروِعٌأّتّ أّلَصٌغٌيِّرةّ أّهِمَيِّةّ أَّّسثّمَأّريِّهِ وِتّنِمَوِيِّهِ ګبِيِّرةّ نِأّتّجِةّ عٌنِ أّنِتّشٍأّرهِأّ أّلَوِأَّّسعٌ أّلَجِغٌرأّفِّيِّأّ وِتّعٌتّبِر أّدِأّةّ تّنِمَوِيِّةّ فِّأّعٌلَةّ لَمَګأّفِّحٌةّ أّلَبِطّأّلَهِ وِيِّشٍګلَ حٌلَ مَشٍګلَةّ أّلَبِطّأّلَهِ أّګبِر أّلَتّحٌدِيِّأّتّ أّلَتّنِمَوِيِّهِ أّلَتّيِّ تّوِأّجِهِ أّلَمَجِتّمَعٌ أّلَلَلَيِّبِيِّ وِذّلَګ لَأّنِ أّلَبِطّأّلَهِ تّتّرګزِّ بِيِّنِ أّلَشٍبِأّبِ وِأّلَبِأّحٌثّيِّنِ عٌنِ أّلَعٌمَلَ والمرأة لان مشروعات الصغيرة مع مرور الوقت من الممكن ان تصبح اكبر بحيث ينتقل مجال العمل من المنزل الي الخارج،ِ وِحسب تقارير الرسمية تقدر نسبة البطالة 30% ، وِبِهِذّأّ أّلَمَنطّقِ أّصٌبِحٌ مَنِ أّلَضّروِريِّ أّلَأَّّستّفِّأّدِةّ مَنِ خَصٌأّئصٌ أّلَمَشٍروِعٌأّتّ أّلَصٌغٌيِّرةّ ګوَِّسيِّلَةّ فِّعٌأّلَةّ في خلق فرص عمل لَمَګأّفِّحٌهِ أّلَبِطّأّلَهِ أّلَتّيِّ يِّعٌنِيِّ مَنِهِأّ أّلَمَجِتّمَعٌ أّلَلَيِّبِيِّ .

مشكله البحث..

نِظّرأّ لَأّهِمَيِّهِ دِوِر أّلَمَشٍروِعٌأّتّ أّلَصٌغٌيِّرةّ فِّيِّ ّ دِوِلَ أّلَعٌأّلَمَ وِأّنِتّشٍرهِأّ عٌ أّوَِّسعٌ نِطّأّقِ جِغٌرأّفِّيِّ وِأّيِّصٌأّ تّعٌدِ أّدِأّةّ فِّعٌأّلَهِ لَمَګأّفِّحٌهِ أّأّبِطّأّلَهِ ، ان التشخيص السليم  المشكله يؤدي ألي العلاج السليم لها وتشخيص مشكلة البطالة في ليبيا تتطلب منا البحث عن منبع البطالة في ليبيا ِ مَنِ هِنِأّ جِأّء أّهِتّمَأّمَ أّلَبِأّحٌثّيِّنِ بِدِأّرَّسةّ دِوِر أّلَمَشٍروِعٌأّتّ أّلَصٌغٌيِّرةّ وِأّثّرهِأّ فِّيِّ مَګأّفِّخَةّ أّلَبِطّأّلَةّ حٌيِّثّ َّسيِّتّتّنِأّوِلَ أّلَوِرقِهِ أّلَبِحٌثّيِّهِ دِرأَّّسةّ أّلَمَجِتّمَعٌ أّلَلَلَيِّبِيِّ بِصٌفِّهِ عٌأّمَهِ وِذّلَګ لَوِقِوِفِّ عٌلَيِّ ګيِّفِّيِّةّ مََّسأّهِمَةّ أّلَمََّشٍروِعٌأّتّ أّلَصٌغٌيِّرةّ وِأّلَيِّأّتّ تطّبِيِّقِهِأّ لَمَګأّفِّحٌهِ أّلَبِطّأّلَهِ وِمَوِأّجِهِةّ أّلَصٌعٌوِبِأّتّ وِأّلَمَعٌوِقِأّتّ أّلَتّيِّ يِّثّمَر عٌنِهِأّ أّلَأّخَذّ بِهِ ولن ننجح في تحقيق التنمية الاقتصادية المنشودة والرفاه الا قتصادي مالم نقضي على مشكلة البطالة او نحد منها على اقل تقدير ومنا هنا وِعٌلَئ صٌوِء مَأَّّسبِقِ يِّمَګنِ صٌيِّأّغٌةّ مَشٍګلَةّ أّلَدِرأَّّسةّ فِّيِّ أّلََّسوِأّلَ أّلَأّتّيِّ ،،،،

ګيِّفِّ تَّّسأّهِمَ أّلَمَشٍروِعٌأّتّ أّلَصٌغٌيِّرةّ فِّيِّ مَګأّفِّحٌةّ أّلَبِطّأّلَةّ ؟

وِمَنِ خَلَأّلَ أّلَتَّّسأّؤلَ أّلَرئيَِّّسيِّ أّلَمَوِضّحٌ أّعٌلَأّهِ عٌنِ تّلَګ أّلَمَشٍګلَةّ فِّأّنِ هِذّهِ أّلَدِرأَّّسةّ َّسوِفِّ تَّّسعٌيِّ لَلَأّجِأّبِةّ عٌلَئ أّلَتَّّسأّؤلَأّتّ أّلَفِّرعٌيِّهِ أّلَتّأّلَيِّهِ ،،،

مَأّهِوِ وِأّقِعٌ أّلَبِطّأّلَةّ فِّيِّ أّلَمَجِتّمَعٌ أّلَلَيِّبِيِّ ؟

كيف يتم أبرز دور المراة في الحد من البطالة من خلال المشروعات الصغيرة؟

مَأّهِيِّ أّهِمَ الصعوبات والمعوقاتّ أّلَتّيِّ تّوِأّجِهِ أّلَمشٍروِعٌأّتّ أّلَصٌغٌيِّرةّ فِّيِّ أّلَمَجِتّمَعٌ أّلَلَيِّبِيِّ ؟

مَأّهوِ أّلَعٌأّئدِ أّلَأّقِتّصٌأّدِيِّ أّلَذّيِّ يِّتّمَ تّحٌقِيِّقِهِ مَنِ تّشٍغٌيِّلَ أّلَشٍبِأّبِ فِّيِّ أّلَمَشٍروِعٌأّتّ أّلَصٌغٌيِّرةّ؟

مَأّهِيِّ أّهِمَ أّلَبِرأّمَجِ أّلَتّدِريِّبِهِ أّلَتّيِّ تّدِعٌمَ أّلَشٍبِأّبِ وِتّزِّأّوِدِيِّهِمَ بِأّلَمَهِأّرأّتّ وِأّلَګفِّأّءأّتّ َّسوِأّ أّدِأّريِّهِ أّوِ مَصٌرفِّيِّهِ أّوِ تّنِتّظّيِّمَهِ ؟

الأهداف..

يِّتّمَثّلَ أّلَهِدِفِّ أّلَأَّّسأَّّسيِّ لَهِذّأّ أّلَدِرأَّّسهِ فِّيِّ أّلَتّعٌرفِّ عٌلَئ دوِر أّلَمَشٍروِعٌأّتّ أّلَصٌغٌيِّرةّ وِأّثّرهِأّ فِّيِّ مَګأّفِّحٌةّ أّلَبطّأّلَهِ فِّيِّ أّلَمَجِتّمَعٌ أّلَلَيِّبِيِّ وَِّسوِفِّ يِّتّمَ تّحٌقِيِّقِ أّلَهِدِفِّ أّلَأَّّسأَّّسيِّ مَنِ خَلَأّلَ أّلَأّهِدِأّفِّ أّلَفِّرعٌيِّهِ أّلَتّأّلَيِّ

1أّلَتّعٌرفِّ عٌلَئ مَدِيِّ وِأّقِعٌ أّلَبِطّأّلَهِ فِّيِّ أّلَمَجِتّمَعٌ أّلَلَيِّبِيِّ

2أّلَتّعٌرفِّ عٌلَئ أّهِمَ أّلَصٌعٌوِبِأّتّ وِأّلَمَعٌوِقِأّتّ أّلَتّّيِّ تّوِأّجِهِ أّلَمَشٍروِعٌأّتّ أّلَصٌغٌيِّرةّ فَِّّيِّ أّلَمَجِتّمَعٌ أّلَلَيِّبِيِّ

3مَعٌرفِّ مَدِيِّ أّلَعٌأّئدِ أّلَأّقِتّصٌأّدِيِّ أّلَذّيِّ يِّحٌقِيِّقِ مَنِ تّشٍغٌيِّلَ أّلَشٍبِأّبِ مَنِ أّلَمَشٍروِعٌأّتّ أّلَصٌغٌيِّرةّ

4أّلَتّعٌرفِّ عٌلَيِّ مَدِيِّ تّوِفِّر أّلَبِرأّمَجِ أّلَتّدِريِّبِهِ فِّيِّ أّلَمَجِتّمَعٌ أّلَلَيِّبِيِّ أّلَتّيِّ تّدِعٌمَ أّلَشٍبِأّبِ وِتّزِّأّوِيِّدِهِمَ بِأّأّلَمَهِأّرأّتّ وِأّلَګفِّأّءأّتّ َّسوِأّء أّدِأّريِّهِ أّوِ مَصٌرفِّيِّهِ أّوِ تّنِظّمَيِّه.

 

أّلَأّهِمَيِّهِ ..

1تّمَګنِ أّلَأّهِمَيِّهِ أّلَعٌلَمَيِّهِ لَدِرأَّّسةّ فِّيِّ أّضّأّفِّةّ مَأّدِهِ بِحٌثّيِّةّ لَلَمَګتّبِةّ أّلَعٌلَمَيِّةّ حٌوِلَ هِذّأّ أّلَمَوِضّوِعٌ وِتّحٌدِيِّدِ مَفِّهِمَوِمَ أّلَمَشٍروِعٌأّتّ أّلَصٌغٌيِّرةّ وِګذّلَګ أّعٌتّبِأّرهِ ګأّمَشٍروِعٌ يِّمَګنِ تّطّبِيِّقِهِ فِّيِّ أّلَمَجِتّمَعٌ أّلَلَلَيِّبِيِّ

2 تّثّمَتّلَ أّلَلأّهِمَيِّهِ أّلَتّطّبِيِّقِةّ مَنِ خَلَأّلَ تّفِّعٌيِّلَ هِذّأّ أّلَنِوِعٌ مَنِ أّلَمَشٍروِعٌأّتّ وِأّلَذّيِّ يِّتّمَيِّزِّ بِأّلَعٌدِيِّدِ مَنِ أّلَمَزِّأّيِّأّ التى تدعم الإيرادات الماليّة المَحليّة والدوليّة؛ لأنّها تُساهم في توفير العديد من المُنتجات، وخصوصاً الأساسيّة، والتي تُقدّم الكثير من الفوائد للمُستهلكين من الأفراد.

3تّوِفِّيِّر بِرأّمَجِ وِأَّّستّرأّتّجِيِّأّتّ لَدِعٌمَ روِحٌ أّلَمَبِأّدِرهِ لَدِيِّ أّلَشٍبِأّبِ وِتّزِّأّوِيِّدِهِمَ بِأّلَګفِّأّءأّتّ وِأّلَقِدِرأّتّ َّسوِأّ أّدِأّريِّهِ أّوِ مَصٌرفِّيِّهِ أّوِ تّنِظّمَيِّهِ

4تتميّز أغلب المشاريع الصّغيرة بتطبيق مجموعة من الأفكار الإبداعيّة التي تعتمد على إبداع الشّباب في العديد من المجالات، سواءً الإنتاجيّة أو الخدميّة.

5تَّّسهِمَ أّلَمَشٍروِعٌأّتّ أّلَصٌغٌيِّرةّ فِّيِّ خَلَقِ فِّرصٌ عٌمَلَ جِدِيِّدِةّ لَشٍبِأّبِ وِهذا ماقد يساعد في الحد من مشكله أّلَبِطّأّلَهِ

6يَعتمد نجاح المشاريع الصّغيرة على وجود إدارة بسيطة، ممّا يُعزّز من سهولة تأسيسها، وإنشائها، والتّعامل معها،تُعتَبر المشاريع الصّغيرة جزءاً من ريادة الأعمال المُساهِمة في توفير العديد من فرص العمل.

7تَّّسهِمَ هِذّهِ أّلَدِرأَّّسهِ لَتّرګيِّزِّ عٌلَيِّ مَشٍأّرګةّ أّلَمَرأّهِ فِّيِّ أّنِشٍأّء أّلَمَشٍروِعٌأّتّ أّلَصٌغٌيِّرةّ بِشٍګلَ خَأّص وذلك من خلال دعم الاسرى المنتجةٌ

8 بِأّلَنَِّسبِةّ لَلَبِأّحٌثّيِّنِ ګوِنِ هِذّهِ أّلَدِرأَّّسهِ تّتّمَيِّزِّ بِقِأّبِلَتّهِأّ لَلَتّطّوِِّير أَّّستّجِأّبةّ أّلَظّروِفِّ أّلَمَتّغٌيِّرةّ وِزِّيِّأّدِةّ قِدِرأّتّ أّلَبِأّحٌثّيِّنِ عٌلَيِّ أّلَتّعٌرفِّ عٌلَيِّ مَشٍأّګلَ أّلَتّيِّ تّوِأّجِهِ أّلَمَشٍروِعٌأّتّ أّلَصٌغٌيِّرةّ فِّيِّ أّلَمَجِتّمَعٌ أّلَلَيِّبِيّ.ِ

أّلَدِرأَّّسأّتّ أّلََّسأّبِقِة…ّ

أّلَنِمَروِطّيِّ وِأّخَروِنِ 2012

تّنِأّوِلَتّ هِذّهِ أّلَدِرأَّّسةّ بِطّأّلَةّ أّلَخَريِّجِيِّنِ وِدِوِر أّلَمَشٍروِعٌأّتّ أّلَصٌغٌيِّرةّ فَِّّيِّ عٌلَأّجِهِأّ

نِتّأّئجِ أّلَدِرأَّّسةّ ،،،

1عٌدِمَ أّقِبِأّلَ أّلَشٍبِأّبِ عٌلَيِّ أّلَعٌمَلَ أّلَمَهِنِيِّ وِأّلَأّعٌمَأّلَ أّلَحٌرهِ وِأّنِتَّّشٍأّر ثّقِأّفِّةّ أّلَعٌيِّبِ بِيِّنِ أّلَأّفِّرأّدِ

2 أّلَمَشٍروِعٌأّتّ أّلَمَتّنِأّهِيِّهِ أّلَصٌغٌر وِأّلَصٌغٌيِّرةّ وِأّلَمَتّوَِّسطّةّ مَنِ أّحٌدِ أّلَحٌلَوِلَ لَبِطّأّلَةّ أّلَخَريِّجِيِّنِ أّلَنِأّتّجِةّ عٌنِ أّلَخَصٌخَصٌهِ وِيِّحٌتّأّجِ أّيِّ أّعٌأّدِةّ تّأّهِيِّلَ أّلَعٌمَأّلَةّ أّلَتّيِّ يِّتّمَ أّلَتّخَلَيِّ عٌنِهِأّ مَنِ خَلَأّلَ أّلَتّدِريِّبِ

أّلَدِرأَّّسهِ أّلَتّأّنِيِّهِ ،،،

أّلَخَمَشٍيِّ تّنِأّولَتّ هِذّهِ أّلَدِرأَّّسهِ دِوِر أّلَمَشٍروِعٌأّتّ أّلَصٌغٌيِّرةّ فِّيِّ أّلَحٌدِ مَنِ مَشٍګلَةّ أّلَبِطّأّلَةّ لَدِيِّ أّلَشٍبِأّبِ دِرأَّّسهِ تّطّبِيِّقِيِّهِ عٌلَيِّ بِعٌضّ مَنِأطّقِ أّلَمَمَلَګةّ أّلَعٌربِيِّةّ أّلََّسعٌوِدِيِّةّ

أّهِمَ نِتّأّئجِ أّلَدِرأَّّسةّ ،،،

1 أّلَتّرګيِّزِّ عٌلَئ أّنِشٍأّء أّلَمََّشٍروِعٌأّتّ أّلَصٌغٌيِّرةّ فِّيِّ أّلَمَمَلَګةّ أّلَعٌربِيِّةّ أّلََّسعٌوِدِيِّةّ فِّيِّ نطّأّقِ جِغٌرأّفِّيِّ فِّيِّ أّلَمَدِنِ أّلَأّقِتّصٌأّدِيِّةّ أّلَمََّستّحٌدِثّهِ

2 عٌمَلَ مَدِنِ صٌغٌيِّرةّ وِقِريِّ وِأّلَهِجِر وِتّشٍجِيِّعٌ أّلَشٍبِأّبِ لَلَعٌمَلَ فِّيِّ تّلَګ أّلَمَنِأّطّقِ وِذّلَګ َّسعٌيِّأّ لَتّحٌقِيِّقِ أّلَتّنِمَيِّةّ فِّيِّ أّلَمَمَلَګةّ أّلَعٌربِيِّةّ أّلََّسعٌوِدِيِّة.ّ

تّوِصٌيِّأّتّ ،،،،

تّوِصٌيِّ هِدِهِ أّلَدِرأَّّسةّ بِأّأّلَأّتّيِّ ،،،

1 أّنِشٍأّء حٌأّضّنِأّتّ أّلَأّعٌمَأّلَ لَمََّسأّنِدِةّ أّصٌحٌأّبِ أّلَمَشٍروِعٌأّتّ أّلَجِدِيِّدِةّ وِأّلَذّيِّنِ يِّفِّتّقِروِنِ  أّلَيِّ أّلَمَقِوِمَأّتّ أّلَمَأّدِيِّةّ وِأّلَأّدِأّريِّةّ لَأّقِأّمَةّ مَشٍروِعٌتّهِمَ

2أّلَقِيِّأّمَ بِعٌمَلَ أّلَدِرأَّّسأّتّ وِأّلَبِحٌوِثّ حٌوِلَ أّلَمَشٍروِعٌأّتّ أّلَصٌغٌيِّرةّ فِّيِّ أّلَمَجِتّمَعٌ أّلَلَيِّبِيِّ وِأَّّسبِأّبِ تّعٌثّرهِأّ وِأّلَتّوِصٌلَ لَلَحٌلَوِلَ أّلَمَنِأَّّسبِةّ لَهِأّ

3تّقِدِيِّمَ أّلَحٌمَأّيِّةّ لَأّصٌحٌأّبِ أّلَمَشٍروِعٌأّتّ أّلَصٌغٌيِّرةّ عٌنِ طّريِّقِ أّصٌدِأّر أّلَحٌګوِمَةّ قِرأّرتّ بِتّخَصٌيِّصٌ خَدِمَأّتّ وَِّسلَعٌ تّقِوِمَ بِأّأّنِتّأّجِهِأّ أّلَمَشٍروِعٌأّتّ أّلَصٌغٌيِّرةّ لَتّضّمَنِ عٌدِمَ أّلَمَنِأّفَِّّسهِ لَهِأّ

4تّشٍجِيِّعٌ مَشٍأّرګةّ أّلَمَرأّةّ فَِّّيِّ أّلَعٌمَأّلَهِ بِشٍګلَ عٌأّمَ وِفِّيِّ أّنِشٍأّء أّلَمَشٍروِعٌأّتّ أّلَصٌغٌيِّرةّ بِشٍګلَ خَأّصٌ وِتّشٍجِيِّعٌ مَشٍروِعٌأّتّ أّلَأَّّسريِّ أّلَمَنِتّجِهِ

5 زِّيِّأّدِةّ أّهِتّمَأّمَ أّلَمَصٌأّرفِّ أّلَتّجِأّريِّةّ أّلَلَلَبِيِّبِةّ بِأّلَمَتّطّلَبِأّتّ أّلَتّمَوِيِّلَةّ لَلَمَشٍأّريِّعٌ أّلَصٌغٌيِّرةّ وِوِضّعٌ خَطّطّ تّمَوِيِّلَهِ لَهِأّ

6 زِّيِّأّدِةّ أّلَأّهِتّمَأّمَ بِأّبِرأّمَجِ أّلَتّدِريِّبِهِ أّلَتّيِّ تّدِعٌمَ أّلَشٍبِأّبِ وِتّنِمَيِّهِ قِدِرأّتّهِمَ وِتّزِّأّيِّدِ مَنِ ګفِّأّءتّهِمَ .

مَلَخَصٌ أّلَدِرأَّّسهِ ،،،،

تَّّسعٌيِّ هِذّهِ أّلَدِرأَّّسةّ لَتّحٌدِيِّدِ أّهِمَيِّةّ دِوِر أّلَمَشٍروِعٌأّتّ أّلَصٌغٌيِّرةّ وِأّثّرهِأّ فِّيِّ مَګأّفِّحٌةّ أّلَبِطّأّلَةّ فِّيِّ أّلَمَجِتّمَعٌ أّلَلَيِّبِيِّ وِبِعٌضّ أّلَأّتّحٌأّهِأّتّ أّلَبِحٌثّيِّةّ حٌوِلَ هِذّأّ أّلَمَوِصٌوِعٌ  مَنِ خَلَأّلَ خَلَقِ فِّرصٌ عٌمَلَ لَلَأّيِّدِيِّ أّلَعٌأّمَلَةّ ثّمَ تّبِيِّأّنِ أّهِمَيِّةّ دِوِر أّلَمَشٍروِعٌأّتّ أّلَصٌغٌيِّرةّ بِأّأّلَأّضّأّفِّهِ أّلَيِّ تّبِيِّنِ وِجِوِدِ بِعٌضّ أّلَصٌعٌوِبِأّتّ وِأّلَمَعٌوِقِأّتّ أّلَتّيِّ تّوِأّجِهِ أّلَمَشٍروِعٌأّتّ أّلَصٌغٌيِّرةّ وِأّيِّضّأّ أّلَتّعٌريِّفِّ عٌلَيِّ مَدِيِّ تّوِفِّيِّر أّلَبِرأّمَجِ أّلَتّدِريِّبِهِ أّلَتّيِّ تّدِعٌمَ أّلَشٍبِأّبِ بِأّأّلَأّضّأّفِّهِ أّلَيِّ تّقِدِيِّمَ مَجِمَوِعٌهِ مَنِ أّلَتّوِصٌيِّأّتّ وِأّلَمَقِتّرحٌأّتّ بِخَصٌوِصٌ هِذّهِ أّلَمَشٍأّګلَ وِأّيِّجِأّدِ أّلَحٌلَوِلَ أّلَعٌلَمَيِّهِ أّلَمَنِأَّّسبِهِ لَهِأّ ،،،، وِأّخَيِّرأّ مَأّيِّمَيِّزِّ هِذّهِ أّلَدِرأَّّسةّ عٌنِ أّلَدِرأَّّسأّتّ أّلََّسأّبِقِهِ أّنِهِأّ تّنِأّوِلَتّ دِوِر أّلَمَرأّهِ فِّيِّ أّنِشٍأّء أّلَمَشٍروِعٌأّتّ أّلَصٌغٌيِّرةّ بِشٍګلَ خَأّصٌ وِتّشٍجِيِّعٌ أّلَمَشٍروِعٌأّتّ أّلَأَّّسريِّ أّلَمَنِتّجِهِ ګمَأّ أّنِهِأّ مَخَتّلَفِّةّ فِّيِّ أّلَبِعٌدِ أّلَمَګأّنِيِّ وِأّلَزِّمَأّنِيِّ عٌنِ أّلَدِرأَّّسأّتّ أّلََّسأّبِقِةّ حٌيِّثّ يِّتّمَ تّطّبِيِّقِهِأّ فِّيِّ أّلَمَجِتّمَعٌ أّلَلَيِّبِيِّ ِ

 

 

عن اية المياسى

كاتبة فى تطوير وتنمية الذات وقصص الاطفال احب بث الامل في كل مكان ayaquoon@gmail.com

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*