رسم خريطة ذهنية صحيحة عن العالم

يعتبر رسم خريطة ذهنية عالمية يمثل وبالتأكيد تحدى ذهنى كبير، ويعتبر رسم هذه الخريطة العالمية بمثابة مهمة مستحيلة لتقوم بتنفيذها ذاكرتك، فهناك حوالى مايقرب من 200 دولة حول العالم. فهل هناك أداة أو وسيلة تستعملها الذاكرة لتحاول تذكرة اسماء كل هذه البلدان؟ وستكون هناك مهمة أخرى على الذاكرة تنفيذها ألا وهى مهمة تذكر موقع تلك البلدان بالضبط، ولا تستطيع ذاكرتك بالضبط تحديد مواقع البلدان فعلى سبيل المثال فذاكرتك تعرف بأن فرنسا وألمانيا هما دولتان متجاورتان فهل تعلم أى منهما على غرب أو شرق الأخرى. حسناً فهناك أداه أو وسيلة سهلة تجعل ذاكرتك قادرة على تذكر هذا، نعم ! أنت تستطيع فعل ذلك وأنا سأخبرك عن ذلك.

وأول شئ عليك فعله هو أن تعرف شكل أو تصميم العالم العام (القارات) ، وأنظر الى القارات كما لو كنت تنظر إلى مستطيلات، وستجد أن لديلك مستطيلات، المستطيل الأول يقع تحته المستطيل الثانى وهما قارتى أمريكا الشمالية وأمريكا الجنوبية، ثم مستطيل أخر يسمى قارة أفريقيا ويعلوه مستطيل أخر ألا وهو قارة أوروبا التى يجاورها مستطيل أخر أكبر وهو قارة أسيا، وتأتى أخر هذه القارات وهى قارة أستراليا وهى عبارة عن جزيرة تقع ناحية الجنوب الشرقى لقارة آسيا. ولكن المهمة هنا تكمن فى أن تكون الخريطة الذهنية للعالم هنا دقيقة وسليمة وتتضمن كل البلدان عليها، نعم كل 193 دولة حول العالم.

وبمجرد أنك قمت باستعمال وسائل الذاكرة بامكانك وقتها وبالتأكيد أن تحاول أن تتذكر كل البلدان تماما وفى موقعها المحدد، وهذه طريقة تسمى مساعدة للذاكرة والتى تم تطبيقها من قبل لتذكر أسماء البلاد. وهذه الطريقة يتم تنفيذها من خلال مرحلتين، فأول مرحلة تتضمن فى اعادة رسم خريطة العالم  لتقويم الخطوط والحدود للبلاد وتصبح أكثر وضوحا ومن ثم تصبح أكثر سهولة فى الرسم، ويحتاج الشخص أن يجد طريقة فى الرسم باستعمال خطوط بسيطة قدر المستطاع كى يجعل المهمة سهلة وغير معقدة إلى حد كبير. ثم تأتى المرحلة الثانية وهى استخدام وسيلة الذاكرة المسماه بالمساعدة للذاكرة لتربط بها بعض البلدان مع بعضها، ودعنى اعطيم مثالا: البلدان مثل إيران، أفغانستان وباكستان فهما بلدان مجاورة لبعضهما، ولكن هل هذه البلدان تكون فى خريطة العالم بنفس هذه الترتيب، ربما تتعجب، ولكى تزيل أى شك لديك فان هذه الكلمات الثلاثة تعمل لك توازى فى الجملة وتساعدك على تذكر البلدان الثلاثة من الشرق إلى الغربى وهى “باكستان –  أفغانستان – إيران” فهل رأيت الترابط؟ فبمجرد أنك رأيت الترابط فأنت تستطيع أن تزيد هذه الجمل وتعمل مثلها لباقى الدول وهذه الجمل المساعدة للذاكرة تستخدمها لتتذكر بها الترتيب المضبوط للدول أو أى شئ أخر تحتاج أن تتذكره بسهولة.

فهذه الوسيلة المساعدة للذاكرة المطبقة على خريطة العالم تساعدك فى تذكر الموقع المحدد لكل بلدان العالم على الخريطة ومن ثم ترسم خريطة ذهنية للعالم دقيقة وصحيحة، فانها تعطيك القوة ليس فقط فى معرفة أسماء البلدان وتذكرها ولكن أيضا تجعلك بالفعل قادرا على معرفة أين تقع تلك البلدان تحديدا وماهى البلدان التى تقع حولها وهكذا.

عن imeky

ناشر ومدرب تسويق الكترونى مهتم بأنتاج برامج تعليم اللغات والكتب الورقية وكتب PDF وكتب الاطفال وحملات تسويق المنتجات

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*