كيف تكتب عناوين مقالات لتلفت أنتباه من يقوم بزيارة موقعك أو أى محتوى أخر لك

إذا أردت أن يكون لك مكانا بارزا فى تلك السوق المزدحم (سوق المواقع) بعملك الجيد الذكى، عليك أن تكتب عناوين لها قوة تأثير فى جذب أنتباه نوعية القراء الموجه لهم مقالاتك.

ولكن أولا، ماذا يعنى كلمة عنوان؟

والعنوان كما عرفه ديفيد جارفينكل (مؤلف عناوين الاعلانات التى تجعلك ثرياً) “العنوان هو أول مجموعة من الكلمات التى يجدها قارئك الموجه له المقال مأخوذة من أى جزء من مقالتك المكتوبة، فهو مثل العنوان الذى تراه فى أى جريدة” مثل:

  • “الناخبون المصريون يتوجهون إلى صناديق الانتخابات”.

  • “ثلاث خطوات سهلة لتشطيب جيد للأثاث الخشبى”

  • “هل يمكنك اكتشاف تلك الاخطاء السبعة الشائعة فى الاعلان”

*لاحظ أن كل العناوين السابقة تعمل جيدا لتجعل القارئ مهتم بقراء مايحتويه المقال، ولكن ستجد مثلا فى أخر عنوانين أنهم أكثر جاذبية إذا كنت تقوم بالتسويق لمنتج أو خدمة وكان هدفك هو أن تجعل قارئك الموجه له المقال أن يأخذ فعل ما من شراء منتج أو الخدمة مثلاً.

وفى أخر عنوانين، عمد الكاتب أن يخلق هذا النوع من المتعة والرغبة فى منتجه أو خدمته التى ربما يكون القارئ فى حاجة إليها.

فهل يمكنك إذن تصف لشخص ما مكان بدون اعطاءه عنوان؟ فنحن نرى العناوين والاعلانات كثيراعلى شاشات التلفزيون، الانترنت، المدارس، المحلات، الفيس بوك، المستشفيات، الجرائد والكتب وغيرهما الكثير.

ولكن يبقى السؤال لماذا نجد العناوين موجودة فى كل مكان؟والاجابة الوحيدة هى أن هذا العنوان له القوة الخارجة فى جذب الانتباه، وفى المثال المذكور سابقا ( مثال زوار الكهف) وجدنا كيف كان الزائرين منجذبين تجاه شعاع الضوء الذى وجدوه وليس لهم خيار أخر، لذا اجعل عنوانك مثل تلك الشعاع الذى ظهر لزوار الكهف.

وحاول أن تتذكر بعض العناوين التى تجذب قرائك وتشد انتباههم، وما الذى يلفت نظرك فى عناوين المقالات التى تجدها فى جريدة ما وما الذى يجعلك تقرأها دون غيرها؟

لماذا؟

السبب فى أنك تقرأ بعض المقالات وتتجاهل غيرها هو هناك العديد من الاعلانات التى تتنافس لشد انتباهك، فإذا قمت بقراءة كل الإعلانات التى ترد إلى بريدك الإلكترونى، تلفازك، أو الانترنت فانك إذن تضيع وقتك ولاتجد الوقت لفعل أشيائك الأخرى.

لذا لماذا العناوين الاخرى تروق لك أكثر من غيرها؟

تعالوا نضع السؤال في صيغة أخرى، ما الذى يجذبك إلى الاعلانات التى تقرأها؟ فهناك عناوين إعلانات كثيرة فى كل مكان، وبعض منهم له فاعلية قوية فى شد الانتباه إليه والبعض الأخر يشغل مكانا فقط.

فعنوانك هو أكثر جزء مهم فى إعلانك، والمفتاح الرئيسى لكتابة عنوان جيد وقوى هو أن تبدأ بكتابة بما يناسب قارئك … أن تضع نفسك فى مكانهم وترى من وجهة نظرهم ماذا يريدونه، وتحقق لهم المتعة والرغبة فى أخذ القرار بشراء المنتج أو الخدمة مثلا:

مثالين على ذلك

“كيف تكسب أصدقاء وتؤثر على الأخرين” – فهذا العنوان له تأثير قوى فى جذب الناس إليه لأن معظم الناس يرغبون فى أن يكون لديهم أصدقاء ويكون لهم تأثير على الأخرين.

“من منكم أيضا يريد كيكة أسفنجية أكثر – فى نصف وقت الخلط؟” – فهذا العنوان يتحدث فقط للخبازين الذين يرغبون فى الدفع فقط لمجرد تقليل الوقت المستخدم فى عمل كيكة اسفنجية هشة أكثر.

وسيلة 4 U لك المفييدة ….

متى تكتب عنوان استخدم اسلوب أسال نفسك فى إن كان هذا العنوان مفيد، سريع، فريد، وأكثر تحديداأم لا؟

“أكثر 12 من أصحاب المشاريع العظماء فى عصرنا الحالى … وما يمكنك الاستفادة منهم”(الثروة 2016)

فهذا العنوان:

  • مفيد … لأنه يجعل القارئ متحفز ليكتشف (“وما يمكنك الاستفادة منهم).

  • سريع … لأنه يخبر القارئ أن الفائدة تكمن فى (“أنهم فى عصرنا الحالى”).

  • فريد … ليس لل (سباحين ولا المعلمين ولا الوالدين) ولكن لأصحاب المشاريع.

  • أكثر تحديدا … فهذا العنوان يهدف إلى أصحاب المشاريع من يريدو التعلم من هؤلاء الاثنى عشر المتفوقين فى عصرنا الحالى.

عن imeky

فريق النشر بموقع مقالات كل العرب مهتم بنشر المقالات التى تفيد المواطن العربى فى جميع المجالات ونرحب بأى اخ او اخت ينضم إلينا فى فريق النشر ارسل لنا رسالة فى اخر الموقع انشر معنا

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*